الاسم / سناء متولي أحمد كيوان
مُحَاضرة / أمراض القلوب ����

لفضيلة الشيخ/ سعد العتيق

بدأ الشيخ الكريم المحاضرة بالحمد لله رب العالمين الرحمن الرحيم مالك يوم الدين واشهد أن لا إله إلا الله وحده لاشريك له ولي الصالحين ★ شهادة نرجو بها النجاة يوم الدين واشهد أن نبينا وقائدناوقرة عيوننامُحمد بن عبدالله خير الخلائق أجمعين قائد الغُرالمحجلين وإمام المتقين وقدوة العاملين وهادي الناس إلي چنان ربالعالمين •••.....•••��
صلي الله وسلم وبارك عليه وعلي آله وأصحابه والتابعين ومن سار علي نهجه واقتفي أثره وتبعسنته إلي يوم الدين وسلم تسليما كثيرًا★
أما بعد ٠٠٠٠٠
معاشر الأحبة، سلام الله عليكم ورحمته وبركاته وأسأل الله الواحد الأحد الذي لارب سواه الإهنا ومعبُودنا الذي يسر اللقاء في بيت من بيوته بعد أداء فريضة من فرائضه أن ييسر لنا ولكم دخول الجنات وأن يجمعنا علي أرأئكها متقابلين وأن ينزع مافي قلوبنا من غل وأن يطهر قُلوبنا من كل درن وأن يهدينا لأحس الأخلاق وأن يصرف عنا سيأها، أسأله جل وعلا أن يغفر لنا كما أسأله أن يغفرلنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان أن يجعلنا وإياكم معاشر الأحباب هداه مهتدين وأن يجعل هذا اللقاء بانعقاده تتنزل ملائكة الرحمن تغشانا فيه
برحمته ،تتنزل علينا رحماته ويذكرنا في ملأ عنده خيرًا من هذا الملأ ...
أحبتي نتحدث :
عن ملك الجوارح نتحدث عن هذا الملك السيد علي أعضاء بدنكهذا القلب الذي ما سمي قلبا إلا لتقلبه *****
وكان من دعاء حبيبنا عليه الصلاة والسلام :
( يامقلب القلوب ثبت قلبي علي طاعتك (
القلب معاشر الأحباب
يتقلب ويعتريه من الأهواء والأمراض والأدواء بعضها مميتة
وبعضها تُعله وبعضها تُقَسيه حتي يكون حجراً
بل الحجر والله خير..لأن الله مدح بعض الحجارة
( ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبُكُم مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ فَهِيَ كَالحِجَاَرَةِ أَو أَشَدُ قسْوَةً٠٠٠٠٠الآية )
نعم معاشر الأحباب،،،،،
نتكلم عن هذا السيد علي البدن
"ألا وإن في الجسد مضغة إذاصلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله ألاوهى القلب"
♥نتكلم معاشر الأحباب في هذا اللقاء عن هذه المضغة التي تعب البعض وهي تتقلب ….
يوماً مع الصالحين ***
ويوماً مع أهل الفتور***
ويوماً مع المنتكسين***
وحتي إنك لاتخشي علي بعض الناس نعوذ بالله من الانتكاس من أن نكون من أولئك الذين يعملون بعمل أهل الجنة حتي لايكون بينهم وبينها إلا ذراع فيسبق عليهم الكتاب فيعملون بعمل أهل النارفيدخلونها
القلب هذا الذي أمرنا بتطهيره وبغسيله وبتخليته وبتسليمه،،،
لأن الله چل وعلا يوم القيامة لاينجي من القُلوب إلا قلباً واحدًا،،،
(يوم لاينفع مال ولا بنون إلا منْ أتي الله بقلب سليم)
****
القلب السليم من الشُبهة
القلب السليم من الشرك
القلب السليم من الشبهات
القلب الأبيض الصافي في أنجع بياض من ثوب صاحبه وأطيب من اردان صاحبه
هذا القلب الذي اخفاه الله تحت الضلوع
وأغلق عليه الصدر والتوت عليه الأضلاع حانية
وهو الملك ، وهو مضخة رفع الأعمال
فإذا تعطل ، تعطل رفع الأعمال إلي السماء
* ولذا معاشر الأحباب ؛؛؛؛؛
تزكية القلب وتطهيره أولي من تطهير الثوب .................
بل إن من مقاصد بعثة الأنبياء
تطهير النفوس والأخلاق والقلوب
ولذلك قال الله:
)هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّين رَسُولًا مِنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكَيهِمْ ويُعَلًمُهُم الْكـِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِنْ كَانُوا٠٠٠٠٠٠٠(
* نعم معاشر الأحباب يطهرهم لايطهر ظواهرهم ، بل يطهر بواطنهم .......
▪ولذا تعجب من قول صاحبي من بعض السلف وهو أثر موقوف لايُرفع قال:
مافاق الصديق(رضي الله عنه ) أصحاب محمد وصلي وسلم علي رسول الله
مافاقهم بكثرة صلاة ولا صيام إنما بشئ و قر فى قلبه ....
شىء استقر في قلب ذاك المؤمن حتي بات إيمانه لو وُزن لرًجح بايمان الأمة كلها،،،،،،،،

➖➖➖♥➖➖➖
إنه القلب ولذلك.....
أعلم الناس ليس أحفظ الناس وليس أحفظهم لكتاب الله وسُنة رسوله
أعلم الناس صاحب القلب الذي مُلئ خشية ، ولذا قال الجليل چل في علاه :
"إِنَّمَا يَخْشَى اللَّه مِنْ عِبِادِهِ الْعُلَمَاءُ"
عبادة )خشية قلبية(
➖➖➖♥➖➖➖
وحتي تعلم أيها المؤمن أن أعمال القلوب مقدمة علي أعمال الجوارح ومرض القلب أخطر من مرض الجوارح
أعلم أن مراتب الدين ثلاثة،،،،
* القاعدة العظمي التي عليهاالناس إلا من رحم الله إسلام يؤدون أركان الإسلام الظاهرة مع عقيدة وإيمان خفي في قلوبهم بنسب متفاوتة،،،
* فإذا سما الإنسان وعلا فى درجات الإسلام بلغ الإيمان
* وإذا تجاوز في مراتب الإيمان وسما في إيمانه باعمال القلوب(خوف ، رجاء ، توكل ،إيمان ، خشوع ، رهبة ، رغبة ، نذر ، نذور (
هذه الأعمال القلبية التي تبلغه إلي درجة الإحسان ،،ودرجة المراقبة التي ترقي به أن يعبد الله كأنه يراه،،
فإنه لم يبلغ لهذه المنزلة بأن الله يراه فالمنزلة الأخري يستصعب أن الله هو الذي يراه........
ولذلك لايعصي الله جل وعلا
لايختفى في الظلمات،،،،،،،،،
لايختفى من الناس ،،،،،،،،،،،

➖➖➖♥➖➖➖
لذلك أحبابي في الله
إذا تحدثنا عن مرض القلب ♡♡
وبعضنا لو مرض بدنه لهرول للأطباء ولا يعاب علي الإنسان أن يعالج بدنه .. فما أنزل الله من داء إلا أنزل له دواء ...
* لوقيل لاحدنا أُصبت بالسكر أو الضغط أو الكولسترول أو مرض فى عينيك أو زكام أوانفلونزا عادية يضيق صدره ويبحث عن دواء لعلل بدنه.

لكن المصيبة إن هذا الذي يهرول لعلاج بدنه من الأدواءالظاهرة به أمراض قلبية سرطانية مخيفة تنخر فيه نخراً وهو
لايعلم!!!!!
➖➖➖♥➖➖➖
أحبابنا يقول العلماء:
في قول الله جل و علا في سورة المدثر وهي من أوائل ماأُنزل من التنزيل الحكيم:
( يَآّايُهَا اْلمُدَّثَرُ * قُمْ فَأَنذِرْ * وَرَبَكَ فَكَبِرْ * وَثِيَابَكَ فَطَهِرْ * )
قال جمع من المفسرين :
س / مالمراد بالثوب ؟ هل هو غسيل الثوب والجلباب والقميص ؟
��إن المراد بالثوب هنا هو (القلب) ♡♡
أي طهر يامحمد صلى عليه الله ماتعاقب عليه الليل والنهار،،،
طهر قلبك في بداية دعوتك ،لأن صاحب القلب العليل ،،لا يستطيع أن ينصر الدين و لا يبني عليه أملا لأمه ولا أمته مريض
عليل لما تري من بعض الناس لربما فيه الخير في ظاهره الصلاح نفر الناس منه لم يؤتي لربما هو المسكين يلوم الناس من
جفال عن الحق والناس فيهم من جفال عن الحق ،،،،،
لاجفلوا واندفعوا وهربوا لربما لمرض سكن في قلبك شاء ربي أن يفضحك في قسمات وجهك وفلتات لسانك فنفرت القلوب،فربما القلوب تلعن ولا يلعن اللسان
(يَسْتَخْفُونَ مِنَ النَّاسِ وَلّا يَسْتَخْفُونَ مِنَ اللَّه( -- مرض قلبي --
▪وحتي أنت تعلم خطورة المرض القلبي
أن بعض أمراض القلوب سأذكر الآن منها مرضا أو مرضين ونركز على علاجهما لأنها ادواء عمت ،،،،
➖➖➖♥➖➖➖
��تأمل في قول الحبيب: إن أول من تسعر به النار ثلاثة،،،
يكفى حتي تعلم لو تصوم النهار كله! وتقوم الليل كله وتصدق بكل مالك!!
قد تدخل النار(أعوذ بالله ،،، )
تأمل في قول الحبيب صلي الله عليه وسلم :"إن أول من تسعر بهم النار ثلاث "،،كفار؟؟؟ ... لأ !!
مَنْ ؟ أحدهم متصدق ،،، أحدهم مجاهد ،،، أحدهم حافظ للقرآن يتلوه غظا طريا
لماذا؟؟!!!
السبب .. أين العمل؟!
��السبب قال: كذبت ليقال جوادوقد قيل
قال :كذبت ليقال قارئ وقد قيل
قال : كذبت ليقال القوي الشجاع أو نحوو ذلك ،،،
هؤلاء تسعر بهم النار ؟!
نعم ،،، لماذا ،،، أى أن أعمال هؤلاء أصيبت بداء قلبي هو (الرياء) أردوا به ثناء الناس
فقال الله قد قيل يدعوكم في مجالس في جدة والرياض وفى مجالس القيل و القال بيض الله وجه فلان بني مسجدًا فتعاظم كما العجين عليه الخمير ،،انتفي،، انتفش. و تعالي فإذا عمل عملا رفع هكذا يتأمل
إن مُدح زاد طربا ،،، وإن لم يمدح سب الزمان وأهل الزمان،،،،
ماعندهم ذوق ماينظرون للعاملين وهم يضحون من أجل الدين لاعندهم ذوق!!
ويحك ،،، أحرقت أعمالك بفساد قلبك ومرضه الخبيث ......
وهذا دليل وسنصل إليه علي أن بعض أمراض القلوب ماينفع معها أعمال البدن كلها ولذلك كان الواحب علي العبد كما
قال الله وثيابك فطهر ) ،،نيتك ،،اعمالك ،، أدواء القلوب تطهر منها،،،
ولذلك يدخل الجنة رجل من أصحاب رسول الله هذه شواهد سأذكرها،،،،
والصحابة يحيطون برسول الله صلي الله عليه وسلم ومنهم المجاهدو منهم الجواد ومنهم العابد فيدخل رجل يعرفه أحد من أهل المسجد وأهل المدينة لا يعرفونه أن بعضهم نظر إليه يتحقق وجهه ..
مَنْ هذا ؟
قال:يدخل عليكم رجل من أهل الجنة لايعرفه أحد من أهل المسجد لحيته تتقاطر ويصلي ،،، ويصلي ليس أكثرهم عبادة ولا جهاد ولا صدقة ولا حج ولا عمرة ،،،،،،،،
إنما عبادته التي كان يتقرب بها إلي الله ،،،،عبادة جليلة ،،عزيزة،، غالية،، لايطيقها إلا أولي العزم من الرجال أمثالكم٠٠٠٠
قال عندما تتبعه عبدالله بن عمرو بن العاص يتلصص ويتصيد وينظر تحت السماء ماذا يصنع في الليل ويسأل عن حاله فلما لم يجد من أعماله عجبا من العجب لا خفى ولا ظاهر
((الله اكبر((
علم أن هذا الذي شُهد له بالجنة يمشي في فجاج المدينة وفي طرقاتها ومعه حج مؤكد لچنات النعيم يستاهل إنك تسأل عنه،،، هذا عظيم !!من عظماء الامة وليس عظيما ببذله كأبي بكر ،، رضي الله عنه..
أعتق الرقاب وبذل وبذل ،،، يستاهل إن تسأل عنه...
وليس عظيما بجهاده كجهاد خالد بن الوليد ،، رضي الله عنه
إنما عظيم يعمل يساوي تلك أو يفوقها ،،،
إنه كان إذا نام لايبات وفي قلبه غّل علي مسلم وما يحسد مسلم على نعمة أتاه الله إياها
قال عبدالله بن عمرو بن العاص ؛؛؛؛؛؛
هذه الذي بلغتك ؛؛؛ والتي لا نطيق ؛؛؛؛؛ ورضي الله علي عبدالله بن عمرو ---يطيق والله
إذا كان عبدالله بن عمرو بن العاصى مايطيق !!!!! إذن ماذا نقول نحن ؟
لذا أحبابنا***
أعمال القلوب فرضها بإجماع العلماء فرضها مقدم علي فرض أعمال الجوارح
-----★ولذلك عندما أُوتي للحبيب برجل يجلد بالخمر سكير ----سكير
والسْكر كبيرة وعقوبتها عظيمة **فلما لعنه أحد الصحابة ؛؛؛؛؛؛ كلما أُوتي بك إلي الخمر تجلد ولا تتوب !!
قال :لا ---أي منعهم من لعنه .. قال :إنه يحب الله ورسوله عبادة جميلة عنده (عبادة الحب –قلبي - حب حقيقي )
★اما تعصى الإله وأنت تزعم حبه
★هذا لعمري في القياس بديع
★لو كان حبك صادقا لأطعته
-----------------------------------
هذا خاضع له ولذلك تجد بغي فاجرة ... فاجرة ،،بغي ،بغي استغنت بالزنا عن النكاح و تدخل الجنة لأنها سقت كلبا ولا يراها أحد كان في
قلبهاالرحمة وتعظيم الخالق،،، يوم أن خلق فاحتاج أحد خلقه للرحمة صرفه للرحمة وما كان أحد يراها حين تُمدح فغفر الله ذنبها؛؛؛؛

♥��،أعمال القلوب ��♥
~~~~~~~~~~~~~~
مايعني ذلك أنها تُجزئ عن أعمال الجوارح
إياك ،،نحن معاشر أهل السنة والجماعة نعتقد أن الأعمال داخلة في (مسمى الإيمان )
ولكننا عندنا يقين أن الأعمال بدون إيمان لاتنفع صاحبها ،،،،، والادواء الخطيرة التي تفتك بالقلب لربما معاشر الأحباب أفسدت العمل
��أحبابنا الإهتمام بالظاهر---ظاهرمنا جميعا وكل الناس تجد أنه لايخرج لو أتاك ضيفا تخرج له بثوب نومك؟ مطلقا ،،أجمل ثوب تلبسه ولو أتي الأطفال يلعبون في المجلس لاتفضحنا عند الناس خلي المجلس يولد اعبس في غيره لأن هذا يرانا الناس فيه
ونكرم الناس فيه ويظهر للناس جمال مظاهرنا
---------
ورب العالمين ينظر في بعض عباده سوءطويته وقلبه ... عليك بالرضا و القضاء
ما هي فاجعة الإنسان اذا وقع عليه هذاالخبر ؟
اللهم البسنا ثياب العافية و الصحة وعاف المسلمين من كل سوء ...... أحبابي ------ هذا خبر مفزع طيب ممكن هذا المريض لو قال الطبيب من اسبوع للاسف انت مصاب برشح و انفلونزا ما رأيك في هذا المرض هذا ذاك تقول للمرض ليمون فيتامين c علي مسكنات و يرحل و أن تستطيع أن تتعايش معها وهذا لأنه زكام سعال تستطيع أن تتعايش معها لكن فيه أدواء لا تستطيع أن تتعايش معهاو هذا الذي أصيب بعض المؤمنين نعم يصلي لربما من الصالحين....
من المؤمنين لربما من الاخيار لربما ......لكن عندك مرض خبيث سرطاني افقدك ولكن عندك مرض خبيث اقعدك من السعاده
من السرور اقعدك من رفع الاعمال اقعده فاحرق من حسناته حرقا .......
لذا اذا كنت تسوي اختبارات وللاشعة و التحاليل دوريا من الأورام ذلك يفعله مهم للناس اذا كنت تسوي اختبارات دوريا هذا يفعله بعض الناس اذا كنت تفحص فحص دوري جميل.أجمل منه يفحص نفسه دورياً بل بعض منا يفحص سيارته وهذا جيد ويخسر أموال حتى لا تتوقف سيارته ...
وقلبه معطل من زمان من زمن بعيد٠٠٠٠٠٠٠٠
اذنً أدعوك أخي الحبيب تزكية القلب واعلم أن
(أمراض القلوب)♥
لا يسلم منها أحد الا من عصمه الله ... وهذه الادواء على نسب مقسمه .....
فبغضنا مثلا ( الرياء )
عجيب ان يقول الانسان لن يصل الي الرياء وحبيبنا يقول :
(إن أخوف ما اخافه على أمتي هوالشرك الخفي) ،،، اذا كان الحبيب عليه الصلاة والسلام يخشى عليك وعليّ منه وهو
(مرض قلبي ) آتامنه؟ اتضمنه؟ ولذا ما اجمل ان يكون الانسان يحاسب نفسه وابدأ بعد ذلك معاشر الأحبة.........
مع اول مرض الا وهو
الا وهو مرض قلبي سرطاني خبيث ذكرت بعض من خبره الا وهو أن يريد العبد بعمله الدنيا مع أن الذي خلقه هو الله لا يشترك مع الله في خلقك و خلقي احد...... فلماذا؟؟ يشترك مع قصدي و قصدك احد ما شارك ربي أحد يوم ان فطرك وشق سمعك و بصرك..... فلماذا بعض عملك تريد الناس؟ أن يثنوا عليك به وتريد العين ترائي به و تريد التسميع فتسمع به والذي سيجازيك هو الله فلماذا تريد من غير الله ثناءًا .... انه( الرياء )
بعض عباد الله احبائي الآن وقد سار به المسير الي قبره ستين سنه يمشي الي القبر بكل غروب شمس سيرا إلي القبر .خطوة رضينا أم لم نرضي يسير الي القبر لملاقاة الله وهو يعمل يريد ارضاء عباده. لا - كيف هذا ؟المسير الي الله
فلماذا تريد خلق الله؟ يطبع كتاب فيضع اسمه عليه ، فلو نسوا الاسم ان يوضع عليه لا __يلغي الطبع !!اليه؟ قال يااخي هذا حق أدبي ،لا بد الناس يعرفون أني فعلت... .
وبعضهم يُعلم القرآن، ولربما فيه خير لكنه يريد الثناء ويريد المرتب ....
وبعضهم معاشر الأحباب يخطب يلقي محاضرة يعظ ،يطبع مصحف ،يدعو الي الله،يبني مساجد ،يرعى ،يكفل أيتام ،يكفل أرامل ،اعمااال جبال لكنها تبقى في الرصيد بسبب أنه لم يرد الله وحده!!!!!
بل يا اخوان العمل الصالح اذا اودعته نية صار الواجب عليك عبادة لك
عشاء أطفالنا هذه الليلة هل يمدح أحد بانه اطعم أبناءه هذه الليلة كلنا يطعم أبنائه لا يااخوان لكن تصور لو غيرت في النية
لو عدلت في النية صار طعامهم صدقة عليك
الجماع جماع الرجل لامرأته .......الصحابة استغربو اجماع يدعوا إليه الفطرة الغريزة ذكر وانثي
قال: أن يأتي أحدنا شهوته ويكون له أجر؟! استغراب من الصحابة(رضي الله عنهم) قال: أرأيتم لو وضعها أحدكم في حرام أكان عليه وزراً ؟ قالوا نعم ... قال كذلك لو وضعها في حلال كذلك القلب .....
يشرط أن القلب يقصد به الله والدار الآخرة
كم واحد منا دعا المسلمين عشاء وغداء وأكرمناهم وذبيحة واشتغلت المرأة في المطبخساعات لا هي في مطبخها أُجرت ولا هو
في صالةالطعام أجر ... ليه ؟؟ قال ذبحنا نستر وجهينا مسكين تستر وجهك من منْ؟ من المخلوقين
فعلناه حتى لا يقال بخيل فعلها حتى إذ يقولون الخبر لأبيه في البلد في الديرة بيض الله وجه فلان --أتيناه فبالغ في إكرامنا فينتشي
▪أبشر بالثناء في الدنيا
▪أما أن يكون هذا عمل لك فيه أچر --فلا تحتاج!
▪لاتفرح بل إن بعضنا ينسي أجور تنتهي --يعني أجور تنتهي بعدم استحضار النية ؛؛؛؛؛
أما لمرض الرياء... أو مرض الغفلة
----------------
تزو ر مريض اليوم في مستشفي وتزور فلان في المستشفي ؛؛من متي ؟ من يومين ،،من يومين ؟ ماذا نقول له معتذرين عنه من يومين ،،!! وأما عنده نعتذر منه للغياب أما أن يخوض في الحسنات وفي خُرفة الجنة ويشيع ملائكة وله دعوة مجابة وعلي رأس المريض ملك ودعوة مستجابة لكل عائديه ؛؛؛هذا لما لم يستحضرها ؛ لذا فالرصيد (صفر)
بعضنا في طريق في عمله يجري علي رزق اطفاله هي عباده بشرط أن تستحضر النية ......
بعضنا يأتي للمسجد ولا يستحضر نية الخطي فلربما لا ما رفعتك حسنة ولا وضعت عنك سيئة ثم نأتي للأعمال الغفلة..

أمراض الغفلة
تأتي إلي الأخر ليس غفلة انما مستحضر للنية لكن استحضار للنية يريد بها الدنيا أنا اعمل في قطاع الأشراف التربوي و يذكر لي بها أخالي في .،،، الاشراف و يقول دخلت علي مدرس يدرس التربيه الاسلاميه و يدرس مادة التوحيد و أخبرت المعلم أني قادم اليه غدا في زيارة تقويمية فنية فدخلت عليه فوجدت المعلم مبدعا معه الوسائل التعليمية و يوزع نظراته و نبرته راقية و يوزع الأسئلة علي الطلاب وفصله نظيف و اضاءته جميلة و وجهه مشرق وكان الدرس الذي يشرحه (باب من الرياء) ان يعمل المرء عملا من أمور الدين يريد به الدنيا...... شرك هو الشرك قال: فانتهي من الشرح قمت بالاسئلة المشرفون التربيون يسئلون أسئلة التقوميه للطلاب بعد هذا الكلام الجميل ..... بيشوفوا هذا المستوي هذا الكلام الجميل الذي قاله المعلم كيف اقيس مستوي الطلاب فلابد اسئل ؟
هل الطالب استفاد ام لا ؟ ثم جلس المعلم فقام المشرف قد شرح المعلم شرحا لو شرحه علي جبل لفهم ..... ابنائي اريد ان اسأل سؤالا واحدا بعد هذا الكلام الجميل في التوحيد وفي النفي من الشرك اريد عملا من أعمال الدين اردنا به الدنيا فاشركنا وحبط عملنا فرفع طالب في آخر الصف من أبلد الطلاب لكن كيف رفع يده؟؟ وقام وكان كبيرا فقال ---هذا مثل شرح استاذنا
هنا ؟؟ عمره ما وقف يشرح!!!! وعمره ما أتي بوسيلة!! ولا عمره ما وقف يشرح!!وعمره ما اتي بوسيله !!ولا عمره يا شيخ ما شفنا الفصول (شرك في شرك يا شيخ) باختصار يقول شرك في شرك و المادة في التوحيد....... )
فقام فنظرت الي المعلم اذا هو يتلمس وجهه فخرجت من الفصل حتي لا أحرجه ولما خرج قال لي يا أستاذ إن هذا الطالب من اسوأ الطلاب قال: احسنت وانت من اسوأ المعلمين لأنه لا يراك إلا بعينيك ثم قال أسألك بالله هل كان عطائك لابناء المسلمين وشرحك لهم و تربيتك لهم بنفس المستوي الذي رأيته قال: لا يا شيخ لا والله لا تجمع الشرك مع الكذب .. ما كنت هكذا نعم

أحبابنا ****♥
ادعو ان نضع النية في كل عمل فتنقلب العادة الي العبادة - ثم الأمر الآخر إياك أن تريد الثناء
هذا دخل عليه مشرف صار يتكلم في التوحيد ولا يريد التوحيد و بعضنا الآن نجد أنه في بضع احدكم صدقة صدقة اللقمة في فيي امرأتك صدقه سبحان الله و ليس شرطا ان تأخذ اللقمة وتضعها في فيها المراد أن تسعي علي رزقها و رزق ابنائها.
��➖➖♥➖➖��
ياما أجمل الحياة ★يا معاشر الاحباب ★
معاشر الاحباب و القلب سليم وخلصَ من الشرك وأراد بكل عمل وجه الله و الدارالآخره..وهذا تمييز بعض الناس .....وسر القبول لبعض الناس وسر الابتسامة في وجوه بعض الناس أحد الأسرار الاستفادة علي وجه الارض ان يكون العبد قلبه لا ينقلب عليه وكل ما انقلب رده
و قال يامثبت القلوب ثبت قلبي علي طاعتك) وكل ما اراد بعمل من الدنيا استعاذ وقال (اللهم اني أعوذ ان اشرك بك شيئا اعلمه واستغفرك من لا اعلمه )
هذه مساحات تغسل القلب المرآة حتي تري بها حتي لا يكون القلب كالكوزالمكخي مايعرف معروفا ولا ينكر منكرا فادعوك احدهم
*اتّبع اعماله المنة ولو كان يريد الله والدار الأخرة بعضنا يمتن علي زوجته فلا يكون له اجر ما يكون له اجر.������
بعضنا يتصدق فيبطل صدقته الصدقة.. (يآأَيُّهَا اٌلَّذِينَ ءامَنُواْ لاَتبطلوا صدقاتِكُم بِالمن وَ الأذَي)
��المَنّ :لربما يكون بالتكبر بالاعطاء او اتباع الصدقة ببعض المحسنات التي ترغب أن تسمع ثناء المثني عطينا وعطينا …
لا حول ولا قوة إلا بالله. وكنت تريد ماذا،، تُريد ثناءه خذه في الدينا معجلا بل يوم القيامة يأمر الله أولئك الذين أشركوا في العمل فارادوا ثناء الناس … تعظيم الناس… وعشان يرضي المدير عشان يرضي ترضي الزوجة وعشان يرضي رب العمل وحتي يرضي الذي اقرضك اذهبوا الي من اشركتم معاهم أي اذهبوا اليهم فليعطوكم إن كانوا يقدرون ،،،،، أيستطيعون ؟!
��نسأل الله السلامة والعافية بل تأمل في عبادة الصلاة
يحذر الله المصلين -أصل التحذير يكون لغير المصلي - يقول الله: )مَا سَلَكَكُم في سَقَرَ؟ قالُواْ لَم نَكُ مِنَ الْمُصَلّيِنَ (
ما يكونوا يصلون ابدا ....لكن انظر الله ماذا يعّد؟ قال :"فويل للمصلين الذين هم عن صلاتهم ساهون"
لم يكونوا مصلين فدخلو النار لكن في ويل في أودية جهنم في واد مُخصص الناس مخصصين من المصلين...ما جريمتهم؟.
فويل للمصلين الذين هم عن صلاتهم ساهون .
الصنف الاول :
يصليها علي فراجه اذا قام وقف يجمع الظهر مع العصر قبل الجمعة بشويه يصلهاعلي مزاجه ويحج.
وانا ادعوه أن يحج في هذه الأيام لا عرفات فيها احد....!! فسدت صلاته وفسدت بقية اعماله المسألةخربانة
★فليفسد في بقيه أعماله وهذه ليست فتوي و أعود فاقول الذين هم يرآون و ويمنعون الماعون....*
من أحد اسباب أن هؤلاء ان لهم ويل.. انهم يراءون .. اي يعملون أعمالا ليراءوا الناس،،،، يريدون بعد رؤية الناس ثناءاً ولذا أحبابي طهروا الأعمال خلصوها... استعيذوا بالله و اسألوا الله السلامة منها حتي تبقي الأعمال خالصة... حتي ان من شروط قبول اي عمل في ديننا؛؛؛
الاخلاص و المتابعة - المرض الثاني
وأنا اخذ هذا المرض معاشر الأحباب أنه ما خلا جسد منه
أول من اخترعها ابليس ثم أول من تبناها اليهود فالذي يوجد به هذا المرض الخبيث القلبي ❤ . فيه خصلة من خصال الشيطان وخصلة من خصال اليهود جريمة كبري تأكل الحسنات كما تأكل النار الحطب
جريمة تبطل الأعمال.......... جريمة هي بضاعة اليهود و النصاري وبوابه للكبائر كلها....إنها (الحسد (
==============
الحسد ،،،،،وذلك يوم أن تكره لأحد
★التعريف والتعريف خطير ،،،. قول بعض العلماء: - الحسد - هو أن يتمنى الانسان زوال نعمة غيره ...
لا-لا- هذا حاسد فاسق --------مولي
اتكلم عن ------واحد وهذا التعريف الآخر الذي اختاره شيخ الاسلام ابن تيمه رحمه الله -- خطير مفزع يحتاج العبد أن يغسل قلبه أكثر من غسل ثوبه من هذا الداء - كان على عتبات الحياة وطرقات الحياة وفجاج الحياة لابد أن نمر مع الناس وتتغير قلوبنا
قال:الحسد
هو مجرد كراهة العبد نعمة انعمها الله على عبد من عباده مجرد أن يكرهها لو لم ينطق بلسانه ولو لم يرفع يده ولو لم يتمنى زوالها مجرد شابه ونعمة الله عليه -- زميلي؛؛ جاري؛؛ صديقي ،، طلاب في الصف الواحد يأخذ الدكتوراة وأنا مازلت في-- الثانية متوسط ليه ؟ ودي حصلت ؟ يتغير قلبه -- زميلي يخطب وأنا ما استطيع أصلي الصلاة …أصلي الصلاة السرية خلي الجهربة ----يتغير قلبه ♥➖➖♥
▪يتزوج الفلانة الجميلة النسيبة الحسيبة ثم ينقبض قلبه !؛؛يراه راكب سيارة شاهقة لكسس وأنا اركب سيارة تدخن مع سماعات الراديو!!!فينظر إليه وسيارته جديدة ...إذا قال ياأخي ليس كفىء ولكن الدنيا حظوظ !!!!!▪ - ياحسود ))إنه المرض القلبي ((
يري أبناء فلان دُررأقمار يمشون علي الأرض ؛؛؛؛ حفظة لكتاب الله ------،،
وأبنائهم موزعون علي مستشفيات الأمل والسجون ،،،، نسأل الله العافية ★
فيغيظ قلبه صلاح هذا وضلال أبنائه ---فلان انا واي ياشيخ حمالة عنده ٢٠مليون وأنا مديون 20000 الف - عطاء الله ---رزق الله ،،، لماذا هذا الغَّل علي نعم الله ؟!!!
لذاك الحسود -تحسده علي نعم الله ---لذلك الحسود ذكرالله أن الحسد تأكل الحسنات كما تأكل النار الحطب لأن الحسود قلبه كله جمر ونارمرض خبيث --أعظم والله من مرض الشرايين وتصلبها ---بل أخطر من التدخين ---بل أخطر وأخطر من الشيشة كلها - حرام …. لكن ياشيخ لكن لو كل واحد مستقيم دخّن
لو واحد مستقيم دخن .. ماواقعه فلان تعرفه؟ نعم لو قال عارف فلان كان يقرأ معنا القرآن .. والله يا شيخ رأيته يدخن- يشيش الشيشة
ماذا تفعل؟ ام تنفجع ؟-- يا شيخ -- أبوفلان يشيش
طب وأبوفلان حسود من سنين من مدة طويلة وسبب الحسد هذا قطيعة رحم وبغض مسلمين وحديث في الغيبة دخل من باب المريض -- أكثر من الشيشة-- طب -- لماذا ألا ترحمه؟وتناصحه .
ألا تحسب بعضنا لايحسب الانتكاس ------- عن الاستقامة الي الانتكاس الظاهر لا ليس الانتكاس أن يسبل والاسبال حرام يحلق لحية وحلق اللحية حرام بل يدخن والتدخين حرام من انتكاسات أكبر من هذا ذاك.
........
(الانتكاس القلبي)
وهو الذي يسبب لعن الله وطرد الله وحرق الحسنات وبغض المولى أخطر وأخطر ،، لربما روجها الشيطان بيننا يكره بعضنا هذه الخصال الذميمة ظاهرة مع أنه يخوض فيها اكتفى إن ظاهره الصالح والناس يشيرون اليه بالصلاح لا.
▪-----��--��-----_
بل العلماء الموجودين الان.
عبد الله بن عبد العزيز بن بازشيخ الاسلام حسنةالايام. (عليه رحمه الله)
▪بماذا أفاق الناس هل يحفظ اكتر ،، نعم هو يحفظ .

هل هو أفاق علي علماء وقتة ،،، نعم ...أفاق و أعطاه الله خصله حُرم البعض منها ولذلك نفر البعض من بعض الأئمة . ..
ويجمع الأمة علي حب الإمام بسببها بعضنا غب الامام .ابن باز.ما كفيناه _ما سدد عنا ديننا .
▪لكن نجمع علي أن الله اعطاه خصله وحرم منها البعض ولذالك البعض سقط و نفرت القلوب منه و الناس الي قلبه الامام و هو حي وقد مات ...!.سبب ذلك (سلامه صدره).... .لماذا .. لانه يحب المسلمين كلهم.
وتتجمع الأوفاد في مكتبه تخرج راضية بعطاء الله له.ليس في قلبه مكان أن يحسد احد .لا تغتاب عنده ولا يحسد احد عنده ،ولا يتكلم في عرض احد عنده؛ لأن. الله (جمل باطنه) ولا نزكي عبداً علي الله.
-----------------------------
إذن هو الحسد - - وسئل الأمام الحسن البصري أيحسد المؤمن؟؟
▪ممكن يمر عليه مصيبه ان كان يحسد او لا يحسد؟؟ قال:ويلك أين أنت من اخوة يوسف؟؟ يوسف نبي ابن نبي وأبناء يعقوب ليس انبياء علي الصحيح أبناء يعقوب ليسوا أنبياء
▪أبناء يعقوب أبناء نبي ،،،، فكيف بلغ الحسد بقلبهم الي أن قالوا اقتلوا يوسف.
بلغ الاخ ان يتمني اخوه أن يبلغ قتله؟؟ نعم ... لأن الداء استرسل في قلبه ... ولذلك
معاشر الأحباب…
اذا ما طهر القلب من الحسد أحرق الحسنات وأحرق الحياة وأحرق وضاءة الوجه، و دامت في زمانه الحسرات ...........
وصدقوا إذا اردت أن تري احداً في الجنة قدميه وقلبه ❤في النار ،،،،
انظر ��الي الحسود ولكن يترك قلبه ❤ هو في نعمة _ولا _نيران ليه❓❔
لأنه يحسد من الناس نعم الله عليه نازلة⬇ وهو يقول ما تعطي احد بل اقبح من ذلك ...... يقول اعداء النعم هم الحسده ويتهمون الله بغير العدل . !!!! نسأل الله العافيه اذا اعطي الله ما أعطاك ��أعطاه قبول ودعوة ومال�� و زوجات وسيارات�� وعقارات
▪ يا أخي الذي أعطاه هو الله ......▪اذا كنت تريد شئ فلا تحسده فاطلب من الذي اعطاه يعطيك ......ومن عباد الله من لا يصلحه الا الفقر .يلا كده حتي لا تنشغل .......يقول واحد من الأخوان صدق الله اعلم صدق الله .....
ولا تجعل يدك مغلولة إلي عنقك ولا تبسطها كل البسط فتقعد ملوما محسورًا إن الله يبسط الرزق لمن يشاء من عباده ويقدر ))لماذا لا يقدر علي البعض؟يقول: يا شيخ انا كان عندي أرض فثمنها أحدهم بملايين فلما أن قالوا حررواالشيك اول شئ مُنعت من صلاه الفجر !-أصلي الضحي تركتها !-لي ورد من القران ضاع! مُسبح ولا سبحت ---لي مشروع البقاله و العقار كتبت العقد و الحمد لله خوّن المشتري فلما عاد فشلت البيعة عُدت الي قلبي من جديد الملم شتاته واكفر عما مضي فقرأت جزئين و استخبرت فقلت سبحان الله الحمد لله انها ما آنت وما آتت فبعض الناس لا يحتمالحسد����و اعود أيها الأحباب إلي
هذا الداء الوبئ اذا اصيب به عبد احترقت هذه الحياة و احترقت الحسنات اسألك سؤال . ����
تعرفون الفرن؟هو الذي يخبز فيه .. لو أن صاحب الفرن تأخر في اخذ الخبزة من الفرن خمس دقائق ---ليس خبزا---تخرج فحما---طيب---اذا كان خمس دقائق علي الخبز في الفرن؟؟ ▪احرقه ---اللي عنده الحسد من عشرين سنه :
هل به قلب؟----هذا ليس عنده قلب؛؛؛؛▪ بل عنده قطعة من الفحم الاسود .ولذلك تأثر وجهه وتأثرت حياته وما استفاد من علمه وما استفاد من المواعظ وما استفاد من كلام الله..... وهو يقرأه لان المسكين لأن المسكين �� أُصيب بداء وبئ الحبيب يقول :"دب فيكم داء الأمم قبلكم الحسد و البغضاء" جعل الحسد.....�� من بضاعه اليهود....
انهم هم الذين يحسدون الناس قال تعالي:"(ام يحسدون الناس علي ما آتاهم الله من فضله فقد اتينا آل ابراهيم الكتاب و الحكمة وآتيناهم ملكا عظيما) (وَدَّ كَثِيرُ مّنْ أَهلِ اْلكِتَابِ٠٠٠٠٠الآية)
ما الذي يحسد يفسد علي الناس ويفسد علي نفسه لذا معاشر الأحباب��
إني اتحدث هنا عن بعض الأضرار للحسد والحسد معاشر الأحباب الذي ما خلا جسد منه و هذا الداء لا يسلم منه احد ما خلا جسد من حسد؛؛؛؛؛ (غير ان التقي يخفي و ان الشق يبدي )
و الحاسد يبدأ فيه داءه ---▪- قبل ضرر غيره و لذلك تجد أن بعض الناس حتي انسوا وضاءه وجهه رحلت بمجرد تغليب صفحات عينه �� في نعم الناس فلا أخذ سبحان الله ----فبعض الناس قطع رحمه سبحان الله قطعها ����
سبحان الله بعض الناس قطع رحمه هو بني وهو مابني لماذا يقول ،، يقول يا شيخ جماعتي يبغضوني لماذا ؟ لانه هو الذي يجمعهم ويدعوهم ويتكفل بعزائمهم .......فقال أحدهم )مافي هذا البلد إلا هذا الولد(
طيب يا أخي يكرمك هذا _ يعطيك ما الذي انطقه .والذي انطقه والذي رجل أكبر منه ولحيته منها شيب ولكن دب فيها الحسد ولذلك يقال إن رجل حسده الناس وكان موظفا على رأسه لوحة والمفروض إنها موضوعة اللوحة على كل رؤوس الناس من غير الكتابه قال ياربي اللهم أعط كل داخل علىّ ما يتمناه )ليِ فكانوا يبغضونه بغضاً (لو وزع على الأرض لكفاهم).فلما دخلوا مكتبه فرأوا اللوحة مكتوب عليها:اللهم اعطي كل داخل عليّ ،،،، قالوا اللهم اعفيك من النار ووالديك ياابو محمد ،، قال :وأشار إلي اللوحة .. آمين ....
وهاهي واقع المسلم والمؤمن يفرح بنعمة الله علي اخيه .....
وأنا مرة قلت لبعض الناس كان يضرب الأرض مع السبحة وكادت السبحة خرزها أن يتطاير من ضربه بها عندما قيل له فلان شريكك القديم في معرض السيارات شري أرضا وربح ٢٠٠ مليون بدأ يضرب ضربا ،،،،!!! قلت يامسلم ياابو عبدالعزيز أين ابتسامتك ؟قال ياشيخ الدنيا عفنة ،، قلت له والله الدنيا جميلة ،، قال ماكان يفهم شىء أسألك بالله :قال نعم
قل آمين ---اللهم ارزق ابو محمد علي ٢٠٠مليون مائة مليون ،،، قال يكفي ياشيخ !اهي من عندك ياشيخ ؟ هي من كيسك يابو عبدالعزيز . إنما هو قلبه المحترق . لو قال آمين لقال الملك آمين ولك بالمثل .
ان رجلا حسودا عن خليفه جالس فالتفت الي ندمائه ماذا احدهم قلبه اسود ووجهه قد اسود من قلبه . فقال يا فلان اني اعطيك عطيه فتهلل وجهه ولكن بشرط فلان وكان هذا يحسد هذا اعطي فلان مما طلبت شيئا اطلب قصرا اعطيه قصرين --- حديقه اعطيه حديقتين قال لا تعطي ولا تعطيه
اني لا ارتاح ان اري نعمه عليه ،، قال لا تطلب القصر،وتعطي شيئا وتعطيه شئ --قال---نعم
قال --اذن---افقأ عيني ---
فاراد ان يحيا اعورا علي ان يحيا صاحبه اعمي مع انه سفيه لو انه طلب كان رزقه ولو اعطي صاحبه لكان رزق صاحبه اكن
من الذي يرضي (صاحب الايمان) فرحك ولذلك من أكبر علاجات الحسد وانا اقدمها الان ....من اكبر علامات الحسد عل الاطلاق الدعاء للمحسود فورا احبابي بعض المسلمين ذهب مستقبلهم بالمعاش . الشاهد في الدنيا سببها نظره من خائنه من قلب حاسد وعين حاره
العين حق ولو ان شئ يسبق القدر لسبقته العين (قال الحبيب صلي الله عليه وسلم )بل ورد في الحديث (العين تصيب المؤمن فترديه من شاهق)
يعني - وهذا احد اسباب و ترجمه الواقع كثير مما كان عليه النعمه كان مبكرا الدوام فاصبح يكره الدوام كان حليما --- فبات غضوبا. كان موردا مفتول العضلات --- فاصبح ينحر فيه امراض عديده كان مبتسما فاذا هو حزينكان شجاعا فاذا هو :هون من السفر و اجتماع الناس كان اذا باع يبني بيوت مثلا فاذا بني البيت يخاف ان يشطب ---المرأه كانت قره عينه باتت شبي في عينه
كان يكرمها و يؤسس بيتها ويسفرهاوالآن معلقها عند اهلها طلقت او باتت تطلق ،، كان لا يظلم فباتت يده تأكله فيضرب الناس بات بدنه يتنقل فيه الالام .الأطباء تشخيصهم سليم ضغط ما به ضغط---سكر ما به سكر......
ما هذا الذي عندي ذهب الي اطباءالنفس فاعطاوه دواء للقلق و التوتر و الإكتئاب ولكن المسكين انما حُذر للذهاب للطبيب النفسي عند المرض لكن يتكلم عن بعض الحالات هذا المسكين ما الذي اوداه .��
الذي اوداه لربما ما يدعو للشك لا يا اخي الحبيب اياك و الوهن ، اياك و الشك انما اقول هذه الالآم تجمعت علي مؤمن كان آمنا في سربه ها في بدنه زوجه قره عينه رحلت عنه العافية بخائن حاسد ظالم بغي بغي علي أخيه
فما قال )بارك الله ) فكان عياذا بالله ضحيه من ضحاياه .▪
اقول ان داء الحسد هذا الداء القلبي السرطاني الخبيث لربما ينزلق الي بدن معصوم فيحق العين فيه فيعش الالآما لا يعرف علاجها تتلوم عليه نفسه و تضيق ويبكي الليل و النهار.وهو يئن من الالآم لا يعرف مصدرها وهي عين من حاسد
ولذلك الحبيب عليه الصلاة والسلام قال )احذرو من يموت من امتي بعد قضاء الله و قدره بالانفس(
قال الراوي: ان العين او لذلك نحق لا نخون منها لان العائنه .اضعف من المعيون اذا كان المعيون قد تحصن ---
فمسئولية المصابة من العين مسئوليتك انت لأنك قدر تركت البدن بدون تحصن ولكن انا انادي الآن الحاسد امرأه جاره مستقرة تدخل عليها جارتها فتري الاداءجميل وتقول لها ان زوجي مطيع بل انه يتلمس رضاي وهذه الجاره تشتكي خلق زوجها
إذن فتنقل هذه العين الحاسدة منها الي هذه المرأة الضعيفة وبعد قليل إذ بالجار الهادي يبيع العفش لانه طلق زوجته لأنها تغيرت وأخرى تدخل قد جملت نفسها وصغارها فتأتي امرأة لم تذكر الله ولم تُبرك فتصيب بعينها جمالها فتتنقل هي وطفلها بين المستشفيات فما بال إذا كانت عارية ترتدي ملابس شفافة ....
إذا الحسد يأكل الحسنات ★ومن اخطاره ولذلك الحبيب قال المسلم أخو المسلم لايظلمه ولا يحسدهوقال صلى الله عليه وسلم: )لا تحاسدوا) .. فجعل الحسد بوابه الكبائر كلها.
ثم بعد ذلك هذه العين الذي مستودع
ومن الصحابة اسمه (سهل حيين )
رأه صحابي وهو يغتسل وقد خلع قبعته وقميصه سهل بن حيين يغتسل في بركة من الماء ،، فنظر اليه أحد الصحابة فرأى جمال بدنه وبياض بشرته قال )جلد ولا جلد مخبأة( يعني جلد ولا جلد بنت مخبأة مخباة لم تراها الشمس فتلمظ في الماء ووقع كاد يموت فلما اخرجوه واخبروا الحبيب فقال(علام يقتل أحدكم صاحبه ؟) جعلها قتل ثم قال هل تتهمون له من أحد؟فجعل العائم مجرم متهم، قالوا فلان ثم أمره ان يغتسل له .
احبائي :هذا الداء الذي يعتري قلوب الناس كلها ويكون بين الأقران أكثر ما يكون بين أخ واخ بين الاخوان بين عيال العم بين أبناء الجيران بين الأطباء بين القضاة بين المشايخ بين الدعاة بين الخطباء بين معلم القرآن بين بياع مواد البناء بين أي جنس يشترك فيه اثنين لم يكونوا من الأتقياء فإن الحسد يدب بينهم بين الضرات زوجة وزوجة فإن الزوجة تغار من الزوجة الثانية فتنقلب الي حسد لماذا غار قلبك وحسدت عندما أحب الزوج الزوجة الأولى ينقلب الغيرة الي أعمال سحرية واستدل أمراض .
ودعوة إلي تخليص القلب بالدعاء للمؤمن ....
ثانيا: اما علاج الحسد واختم به
أولا: أن تعلم أن الحسد أن لو في قلبك إنه اعتراض علي الله
وكأن لسان حالك وإن لم يقول اللسان يارب ماعدلت يوم أن قسمت في الأرزاق ،،،،،، أعوذ بالله ولا يقولها لسانك ،
لكن مامعني تغير وجهك بأن أخوك رُزق أكثر منك ؟،،او أبناء جارك ؟؟ أو أبناء جارك نالوا المناصب وأولادك لا
وانت لماذا غار قلبك يوم أن حسدت يوم ان أحب الزوج زوجته الاولى او الثانية حباً لم يظلمك بسببه انما هو ميل القلب
وغير ذلك من الأقران الذين يتحاسدون ،اعلم انما هو اعتراض على قضاء الله
------------------------------------------------------
ثانيا :انه قله حياء من الله
بأن الله جل وعلا قد نزل للارض اقواتها وقبل أن تكون السموات والأرض قدر رزقك لما انك كنت نطفه في رحم أمك قدر الرزق والاجل فلماذا هذا الاعتراض ؟!
ايضاً منها: أن الحسد يضر الحاسد وقد لا يصل الي الحسود انت يا أخي تتمنى تنظر إليه وقلبك يغل انت المحترق وهو مبسوط
اذا كان قد تحصن انت المحترق وهو في تمام النعمة والعاقبة بل ويزداد نعمه لانه سليم من الداء الذي اصبت به
ايضا:تعلم ان زوال نعمه الله من ذاك العبد لا ينفعك بعضهم يقول نفقأ عينك لكي تفقأ عين اخيك
فلان معاه سياره جديده الله يجعله ينقلب)ليه( - لماذا
فلان طلق ام محمد --الله يمسييك بالخير والله استبئطت هذا الخبر.والله هو يطلق ام محمد .انما يتكلم من قلب اسود فحم لا ينفعك كذلك من علامات الحسد:-
*ان تحسد وتتقلب الي الله لكنه الغبطه .لا حسد الا في اثنتين
*الحسدالمذموم ان تحسد امرمن الدنيا هو بني وانا ما بنيت يا اخي لماذا هناك قصور مبنيه؟
ولكنها من رب البريه قصور تجري تحتها الانهار و اذا ما حصلك بيت في الدنيا تري بيوت الدنيا تجري من تحتها المجاري ولكن نافس اولئك يبنون قصور الجنة لا حسد الا في اثنتين .
رجل اتاه الله قرآن ،، رجل اتاه الله الدنيا جمعها انما سلطها عليه لتهلكه ،، اولئك بني مسجدا
اللهم مد الي في رزقي فابني مسجدا وان لم يمد لك رزقك لو عطاك يبني مسجد فان الله اعلم بذات الصدور اعلم ما يصلح قلب عبده:ايضا تفاقل عما في ايدي الناس .
تغافل عما في أيدي الناس اترك المروحه التي في رأسك تتلفت .هذا كان معه سياره ، باعها و اشتري سياره ،يا اخي انت رجل في المرور حسب عليه .وفلان كان يدرس هنا مسكين تغافل .فلا باع يوم الاحد كسب خمسين وانا كسبت خمسه دا رزق يا اخي .
وانا يا شيخ ساكن في السطح و عندي عشره وهذا فلان عظيم والصغير عبودي وهو اغلي ابنائي الي .انظر الي نعم الله عليه ولا تنظر.
وفلان كان يدرس هنا مسكين ---تغافل ---فلان باع يوم الأحد كسب خمسين وأنا بعت السبت كسبت خمسة !! وفلان عند عمارات ١٢،١٥دور وانا ساكن في السطوح!!! وفلان عنده عشرة أبناء انا عقيم !!!!! انظر إلي نعم الله إليك لاتنظر إلي
ما هو اعلي منك انظر الي ما هو اسفل منك.

وفلان انقهر ياشيخ باع الأسهم قبل ماتطيح بيوم وانا المكلوب إنما هي --- عطاء الله وقضاءه
لماذا لاترضي قال :هذا حظ يكسر الحصي ،، قلت انت قلبك أقسي من الحصي ا؛؛؛
اترك هذا الأخ في الله وادعو له بالبركة لربما ماعندك من القليل يبارك لك فيه فالعبرة بالبركة ،، يااخي مليون ريال نزعت بركتها وخير منها ريال فيه بركة .
تغافل ؛؛؛؛؛؛▪ عما في أيدي الناس وتخلص مالحسد�� بدعاءالله أن يخلصك من هذا الداء��
يارب خلص قلبي من هذا الداء ➖��
��الأنصار مدحهم الله عندما هاجروا إلي المدينة ولايوجد في صدورهم حاجة
وما الحاجة :قال جمهور المفسرين : الحاجة--------الحسد
يااخى صحابي يقول لصاحبه عبدالرحمن بن عوف خذ زوجة من زوجاتي وبستانا من بساتيني ،، الله أكبر .
رأيت هناك يستطيع الانصار يقولون جاين من مكة طاردنيهم جماعتكم وقومكم وجايين تثقلوا علينا في المدينة اجلسوا برة ولم يدخلهم كان قادرين يقولون ذلك انا وانت لو أحد أخذ من دنياي لأن قلب مريض ولكن أحبوهم وآثروهم لأن ليس في قلوبهم حاجة ---أي ----حسد
وأنا مرة مررت بمستشفي وكان فيها سيارة ب٧٠٠ألف ونزل منها شاب صغير ومعه سائق وخادم وهذا الشاب قالوا لي عنده لوكميا(سرطان في الدم) تعطينا شراينك ودمك ونعطيك ملايين ******أعوذ بالله الله يرزقنا ويكفينا شره ياشيخ غير الحال ----أذا أنت في
نِعم *** قال رجل ياشيخ عنده عمارة ١١دور ،١٢دور هذه يملكها وأنا ياشيخ ساكن في السطح وعنده ١١طفل أصغرهم عبدالله يدلله بعبودي ،، وهذا الرجل اعرفهوالله عقيم --إش رأيك نعطيه عبودي ؟ يفرغ لك عمارة من العمارات قام ينتحر
قال والله لا بمليون ياشيخ ---تهلل وجهه وتاني مليون جنيه وتعطينا كلية من كليتك وجزء من الكبد وخذ مليون -----
قال تبعني قطع غيار ياشيخ **يجزيك خير ،،اليس كنت تنتحر ؟!
ويذهب كل الموجود؛؛؛؛
قال :أعوذ بالله نعمة العافية ---أولي ---قال نعم
قال :انا اعرض عليك فيه منظمة نصرانية تعطي بالعربي والخليجي وتصرف مليون دولار
أعوذ بالله ----ديني ---دينك ---أغلي من عافيتك وعافيتك أغلي من دينك فيالتاجر
قال الله يمسيك بالخير ---اروح أصلي عادت إليّ الحياة
الإخلاص؛؛؛
========
واللي ذكرنا -----الرياء
المؤمن المخلص لايحسد
لما -لأنه يخفي عمله وينوي به الله لايضره عمل العاملين ولا بناء البنائين لأن قلبه معلق بالتقوي ورب العالمين
أحبابنا إلي هنا وذكرت مرضا ثالثا
وهو الحالقة --لم اذكره لأن بصدد ي أخطر الأمراض بعد الشرك الا وهو الرياء والحسد
اللهم بارك وقوموا مغفورا لكم
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
انتهت تفريغ محاضرة الشيخ سعد (أمراض القلوب )������▪