الرئيسية المنتدى القاعات الصوتية مكتبة الصوتيات اتصل بنا
حديث اليوم
https://up.tadbur.com/uploads/1443827110921.pngقال رسول الله ﷺ: (من نفَّث عن مؤمنٍ كُربةً من كُرب الدنيا نفث الله عنه كُربةً من كُرَب يوم القيامة) [رواه مسلم] https://up.tadbur.com/uploads/1443827110921.png

آخـــر الــمــواضــيــع

إختبار نهائى لسورة النساء » الكاتب: ام راكان » آخر مشاركة: ام راكان السلام عليكم ورحمة الله وبركاته » الكاتب: راضية عبد المجيد » آخر مشاركة: اشراف الحق المبين مسابقة شهر شعبان لعام 1439 » الكاتب: إدارة منبر التدبر » آخر مشاركة: إدارة منبر التدبر ,واجب الدرسين الثالث واعشرون والرابع والعشرون : » الكاتب: الهام سعد الدين شاهين » آخر مشاركة: إشراف بناء شهادات دورة الميزان اللفظي » الكاتب: إدارة منبر التدبر » آخر مشاركة: إدارة منبر التدبر حل أسئلة الدرسين الأخيـــــــــــــــــــــرين بحول الله وقوته » الكاتب: هبة ( محمد أمين) عناية » آخر مشاركة: إشراف بناء استمارة التسجيل في برنامج الحق المبين » الكاتب: مشكاة » آخر مشاركة: اشراف الحق المبين إعلان // نتيجة دورة لُمعة الاعتقاد - الدفعة الثانية 1439هـ » الكاتب: إدارة منبر التدبر » آخر مشاركة: إدارة منبر التدبر إعلان // نتيجة دورة كتاب التوحيد - الدفعة الأولى 1439هـ » الكاتب: إدارة منبر التدبر » آخر مشاركة: إدارة منبر التدبر اختبار سورة الكهف » الكاتب: نبيلة محمد » آخر مشاركة: تصحيح الحق المبين
+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    مشرفة
    تاريخ التسجيل
    Feb 2014
    المشاركات
    226

    افتراضي اطلب رزق الآخرة كما تطلب رزق الدنيا


    اطلب رزق الآخرة كما تطلب رزق الدنيا



    والإنسان كما هو معلوم لدى الجميع قد قُدِّر له ما قُدِّر من الرزق،

    ومع ذلك هو يسعى في أسباب الرزق في بلده وخارج بلده يمينًا وشمالاً لا يجلس في بيته

    ويقول:

    إن قُدر لي رزق فإنه يأتيني، بل يسعى في أسباب الزرق، مع أن الرزق نفسه مقرون بالعمل

    كما ثبت ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم.في حديث ابن مسعود رضى الله عنه:

    إِنَّ أَحَدَكُمْ يُجْمَعُ خَلْقُهُ فِي بَطْنِ أُمِّهِ أَرْبَعِينَ يَوْمًا نُطْفَةً، ثُمَّ يَكُونُ عَلَقَةً مِثْلَ ذَلِكَ،

    ثُمَّ يَكُونُ مُضْغَةً مِثْلَ ذَلِكَ، ثُمَّ يُرْسِلُ اللَّهُ إِلَيْهِ الْمَلَكَ، فَيَنْفُخُ فِيهِ الرُّوحَ وَيُؤْمَرُ بِأَرْبَعِ كَلِمَاتٍ:

    بِكَتْبِ رِزْقِهِ وَعَمَلِهِ وَأَجَلِهِ وَشَقِيٌّ أَوْ سَعِيدٌ ،..." رَوَاهُ الْبُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ .

    فهذا الرزق أيضا مكتوب كما أن العمل من صالح أو سيئ مكتوب، فما بالك تذهب يمينا وشمالاً

    وتجوب الأرض والفيافي طلباً لزرق الدنيا، ولا تعمل عملاً صالحًا لطلب رزق الآخرة

    والفوز بدار النعيم.

    إن البابين واحد ليس بينهما فرق، فكما أنك تسعى لرزقك وتسعى لحياتك وامتداد أجلك،

    فإذا مرضت بمرض ذهبت إلى أقطار الدنيا تريد الطبيب الماهر الذي يداوى مرضك

    ومع ذلك فإن لك ما قدر من الأجل لا يزيد ولا ينقص،

    ولست تعتمد على هذا وتقول أبقى في بيتي مريضًا طريحًا وإن قدر الله لي أن يمتد الأجل امتد؛

    بل نجدك تسعى بكل ما تستطيع من قوة وبحث لتبحث عن الطبيب

    الذي ترى أنه أقرب الناس إن يقدر الله الشفاء على يديه؛

    فلماذا لا يكون عملك في طريق الآخرة وفى العمل الصالح كطريقك فيما تعمل للدنيا؟

    وقد سبق أن قلنا أن القضاء سر مكتوم لا يمكن أن تعلم عنه فأنت الآن بين طريقين:

    طريق يؤدى بك إلى السلامة وإلى الفوز والسعادة والكرامة،

    وطريق يؤدى بك إلى الهلاك والندامة والمهانة وأنت الآن واقف بينهما ومخير

    ليس أمامك من يمنعك من سلوك طريق اليمين، ولا من سلوك طريق الشمال؛

    إذا شئت ذهبت إلى هذا وإذا شئت ذهبت إلى هذا، فما بالك تسلك الطريق الشمال ثم تقول: إنه قُدِّر عليّ!

    أفلا يليق بك أن تسلك طريق اليمين وتقول: أنه قٌدِّر عليّ!!

    فلو أنك أردت السفر إلى بلد ما كان أمامك طريقان: إحداهما ممهد قصير آمن،

    والآخر غير ممهد وطويل ومخوف؛ لوجدنا أنك تختار الممهد القصير الآمن،

    ولا تذهب إلى الطريق الذي ليس بممهد، وليس بقصير وليس بآمن.

    هذا في
    الطريق الحسي، إذًا فالطريق المعنوي موازٍ له، ولا يختلف عنه أبدًا،

    ولكن النفوس والأهواء هي التي تتحكم أحيانًا في العقل، وتغلب على العقل

    والمؤمن ينبغي أن يكون عقله غالبا على هواه، وإذا حكَّم عقله؛

    فالعقل بالمعنى الصحيح: يعقل صاحبه عما يضره ويدخله فيما ينفعه ويسره.

    [ العلامة الشيخ محمد بن صالح العثيمين- رسالة في القضاء والقدر]
    المصدر: المكتبة الشاملة

  2. #2
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Sep 2015
    المشاركات
    8

+ الرد على الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •